البحث العلمي 18-12-2018

شكر و عرفان

منذ أيام خلت مرت احدى طالبات المركز بمسابقة للغة العربية في الصين الشعبية و قد أثنت في مرورها على نوعية الدروس و الاستقبال الذي تلقته في الجامعة و بالظبط في مركز التعليم المثف للغات حيثث امضت جل تكوينها في المركز.

لقد تم نشر هاذا الفيديو من خلال الصحافة الالكترونية لجمهورية الصين الشعبية عبر مواقع التواصل الاجتماعي (انقر هنا لمشاهدة رابط الفيديو الرسمي). و كما يظهر جليا المستوى العالي في الاداء اللغوي للطالبة. و هذا دل على شيئ انما يدل على احترافية كل الطاقم البيداغوجي و الاداري للمركز خصوصا اساتذة المركز.

شهادة هذه الطالبة و غيرها من الطلبة خصوصا الاجانب تجسد مجهود طاقم المركز خلال السنوات الاخيرة و تزيدنا حبا لأداء المهام النبيلة و المتمثلة في نشر العلم و خصوصا لغة الضاد التي تعد احدا اهم مقومات الهوية الوطنية.

نستغل هذه الفرصة و اليوم المصادف اليوم العالمي للغة العربية لتقديم شكر خالص لكل الطاقم الذي يسهر على الاداء الحسن لسير الدورات التكوينية و خصوصا اساتذتنا الأفاضل لكم منا كل الثناء والتقدير، بعدد قطرات المطر ، وألوان الزهر ، وشذى العطر ، على جهودكم الثمينة والقيمة ، من أجل الرقي بالمركز .لكم منا كل معاني الحب والتقدير ، والذي يساوي حجم عطاؤكم اللامحدود . جميل أن نضع هدفا ...والأجمل أن يثمر هذا الهدف طموحا يساوي طموحكم .. لذا تستحقون منا كل عبارات الشكر.منكم تعلمنا أن للنجاح قيمة و معنى ...ومنكم تعلمنا كيف يكون التفاني والإخلاص في العمل ...ومعكم آمنا أن لا مستحيل في سبيل الإبداع والرقي . .. لذا فرض علينا شكركم بهذه الكلمات المتواضعة. منكم تعلمنا أن للنجاح أسرار ...ومنكم تعلمنا أن المستحيل يتحقق في سبيل العلم ... ومنكم تعلمنا أن الأفكار الملهمة تحتاج إلى من يغرسها بعقول طلبتنا ....فلكم الشكر على جهودكم القيمة ..